الصحافة الإسرائيلية: مزاعم إسرائيلية عن
إقامة مبارك بمدينة إيلات.. نائب نتانياهو يدعى ترحيبه بالتطورات الجارية
فى مصر ويصفها بـ "الإيجابية"




الأربعاء، 16 فبراير 2011 - 13:54



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
نائب رئيس الوزراء الإسرائيلى دان مريدور



إعداد محمود محيى

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الإذاعة العامة الإسرائيلية
نائب نتانياهو يدعى ترحيبه بالتطورات الجارية فى مصر ويصفها بـ "الإيجابية"
فى تدخل غير مبرر من جانب الساسة الإسرائيليين رأى نائب رئيس الوزراء
الإسرائيلى، دان مريدور، أن ما يحدث فى مصر حاليا هو تطور إيجابى، مشيرا
إلى مطالب المتظاهرين المصريين بالمزيد من الحرية.

وأضاف نائب نتانياهو، أنه من المبكر القول ما إذا كانت مصر تتجه نحو
النظام الديمقراطى الكامل الذى يحافظ على السلام والاستقرار، على حد قوله،
موضحا أن تل أبيب لا تزال فى عين العاصفة وأن النظام الجديد لم ينشأ بعد،
على حد تعبيره.

وقالت الإذاعة العامة الإسرائيلية، إن مريدور، أعرب خلال حديث هاتفى لوكالة
أنباء "اسوشيتد برس" من براج حيث يقوم بزيارتها حاليا عن أمله فى إن تؤدى
التطورات الراهنة إلى تعزيز المعسكر المعتدل فى الشرق الأوسط الذى يضم على
حد قوله كلا من إسرائيل ومصر، وإضعاف معسكر المتطرفين بقيادة إيران وسوريا
وحزب الله وحماس.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
صحيفة يديعوت أحرانوت
إسرائيل توافق على إدخال قوات مصرية جديدة إلى سيناء لاحتواء أعمال الشغب
كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت، عن أن إسرائيل وافقت على إدخال المزيد من
القوات المصرية إلى شبه جزيرة سيناء لحراسة منشآت الغاز والأنبوب الذى يوصل
الغاز الطبيعى من مصر إلى الأراضى الإسرائيلية والأردنية.

وأضافت يديعوت أنه حسب المتفق عليه سيبقى الجنود المصريون فى شبه جزيرة
سيناء إلى أن تهدأ الأوضاع وتتمكن قوات الأمن المصرية من احتواء أعمال
الشغب التى يقوم بها البدو فى المنطقة.

وأشارت الصحيفة العبرية إلى أن هذه هى المرة الثانية التى تسمح فيها تل
أبيب لقوات مصرية بدخول سيناء، حيث استجابت إسرائيل فى المرة الأولى جزئيا
لطلب نائب الرئيس المصرى السابق، عمر سليمان، إدخال 3500 جندى.

وقالت يديعوت، إن وجود قوات مصرية فى سيناء تتنافى ما جاء بالملحق العسكرى
المرفق بمعاهدة السلام الإسرائيلية المصرية التى نصت على أن تكون سيناء
منزوعة السلاح.

مزاعم إسرائيلية عن إقامة مبارك بمدينة إيلات
زعمت صحيفة يديعوت أحرانوت، الإسرائيلية عن وجود الرئيس المصرى السابق،
محمد حسنى مبارك، فى مدينة "إيلات" الإسرائيلية وأنه ترك مدينة "شرم الشيخ"
المحببة له.

وأضافت الصحيفة الإسرائيلية، أن مبارك انتقل إلى إيلات لأخذ قسط كاف من
الراحة والترويح عن نفسه بعد الضغوط العديدة التى عاشها وسط حالة من
التعتيم الإعلامى الشديد حول صحته.

وأشارت يديعوت إلى معظم مصورى وكالات الأنباء والفضائيات والصحف العالمية
وقفوا أمام فندق "روديس" لالتقاط صورا لمبارك، بعدما ترددت إنباء قوية إلى
وجوده بالفندق، مضيفة أن صاحب الفندق، يواف اجيرا، أكد على أن مبارك غير
موجود بالفندق، وإنما هى إشاعات فحسب.

وفى المقابل، نفى مدير فندق "هيلتون ايلات" نزول الرئيس مبارك إلى الفندق،
موضحا أنه كل يوم يتلقى اتصالات من صحفيين حول وجود مبارك، إلا أنه أكد على
إن مبارك ليس فى إيلات.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
صحيفة معاريف
رئيس الأركان الإسرائيلى الجديد يبدأ عمله بجولة على الحدود اللبنانية
بدأ رئيس أركان الجيش الإسرائيلى الجديد بينى جانتس، بجولة ميدانية على
الحدود الشمالية مع لبنان فى أول نشاط رسمى له فى منصبه الجديد، حيث رافقه
فى هذه الجولة وزير الدفاع الإسرائيلى إيهود باراك، وقائد لواء الشمال جادى
إيزنكوت.

وذكرت صحيفة معاريف، الإسرائيلية، أن جانتس استمع لنشرات استخبارية من
القيادة هناك، بينما تطرق باراك إلى الهدوء الحذر على الحدود الشمالية،
قائلا "إن الضربة التى تلقاها حزب الله عام 2006 لن يبقى مفعولها إلى
الأبد".

وطالب باراك خلال حديثه لضباط وجنود المشاة والمدرعات المتواجدين فى المكان
باليقظة والاستعداد لكل الاحتمالات والاستعداد لتغيير سريع للوضع.

ومن جانبه أكد رئيس الأركان الجديد، أن اختيار المنطقة الشمالية فى أول
نشاط له فى منصبه الجديد لا يحمل أى معانى وأنه غير مرتبط بأى تطورات
حقيقية فى المنطقة.

وأوضح ضباط رفيعين فى الجيش الإسرائيلى، أن زيارة وزير الدفاع برفقة رئيس
الأركان معا يحمل فى طياته معانى عدة وأهمها أن صفحة الخلافات بين وزير
الدفاع ورئيس الأركان قد طويت، وذلك بسبب التوتر الذى كلن يسود العلاقات
بين باراك ورئيس الأركان السابق جابى أشكنازى.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
صحيفة هاآرتس
الكنيست يصادق على قانون مكافحة حملات مقاطعة إسرائيل
أقرت اللجنة القانونية فى الكنيست الإسرائيلى، بالقراءة الأولى على اقتراح
قانون مكافحة حملات مقاطعة إسرائيل، حيث سيفرض القانون الجديد غرامة مالية
على الإسرائيليين المطالبين بمقاطعة إسرائيل، وسيمنع دخول الأجانب
المطالبين بمقاطعة إسرائيل إليها، وكذلك فرض عقوبات على الدول التى تقر فى
قوانينها مقاطعة إسرائيل.

وذكرت صحيفة هاآرتس، أن هذا الاقتراح المثير للجدل بادر إليه رئيس الائتلاف
الحاكم فى الكنيست "زئيف ألكين" إلى جانب رئيسة كتلة كاديما "داليا
ايتسك"، وذلك على الرغم من المعارضة الشديدة لوزارة الخارجية لهذا
الاقتراح.

وحسن أقوال "ألكين" فإن اقتراح القانون جاء للرد على ظاهرة المقاطعة
الأكاديمية والاقتصادية، التى شهدت ارتفاعا مضطرا فى الفترة الأخيرة.

وأضاف نائب الكنيست "إنه من المستحيل أن تمد إسرائيل يدها لمن يقاطعها، وأن
الشركات الإسرائيلية تتضرر من هذه المقاطعة فقط لأنها متواجدة على أرض
إسرائيل".